تجدد المظاهرات بالسودان، ولجنة الأطباء تعلن مقتل متظاهر

مقتل متظاهر برصاص الأمن واصابة العشرات بجراح السبت خلال مظاهراتٍ بمدينة أم درمان غربي العاصمة الخرطوم، بحسب لجنة أطباء السودان المركزية.

وتجددت المظاهرات في البلاد يرافقها انتشار أمني كثيف واطلاق للرصاص الحي والغاز المسيل للدموع، بعد إعلان لجان المقاومة السودانية توقيع ميثاق مشترك في بيان عنوانه “ميثاق تأسيس سلطة الشعب – تنسيقيات لجان مقاومة ولاية الخرطوم” والذي يعد أول برنامج عمل معارض سياسي يأتي من القواعد الشعبية السودانية.

ما هو ميثاق تأسيس سلطة الشعب

ميثاق تم توقيعه من قبل تنسيقيات لجان مقاومة ولاية الخرطوم، بتاريخ 11/أيار/2022، وقد أعلن فيه عن ميثاق تأسيس سلطة الشعب، الذي جرت مناقشته من قبل أعضاء التنسيقات في الفترة الماضية.

ويتضمن الميثاق 12 بندًا من ضمنها، إسقاط انقلاب الخامس والعشرين من أكتوبر ومحاسبة كل الضالعين فيه،ابعاد المكون العسكري عن الحياة السياسية وبناء هياكل الحكم الانتقالي، وصياغة دستور انتقالي يعترف بالتعدد الثقافي والديني والعرقي في البلاد، وأن تقف الدولة على مسافة واحدة من الجميع، كما يشترط إخضاع جميع الأجهزة الأمنية والعسكرية، وإجراءات إصلاحها للسلطتين التنفيذية والتشريعية، وإعادة بناء جهاز الأمن والمخابرات وقصر صلاحياتها على جمع المعلومات وتصنيفها.بعد الاطاحة بالرئيس السابق

الانقلاب العسكري الذي أطاح بالبشير

تم الانقلاب العسكري ضد الرئيس السابق عمر البشير في صباح 11/نيسان/2019، حيثُ اجتمعَ عددٌ منَ القادة العسكريين للسودان دون حضور الرئيس البشير ثم بعدها بساعات سيطرت القوات المسلحة على مقر الإذاعة والتلفزيون فأتلت بيانًا على لسان وزير الدفاع عوض بن عوف الذي أعلنَ فيهِ إطاحتهُ بالرئيس عمر البشير واعتقاله وتعطيل الدستور، وإعلان حالة الطوارئ.

تواصل الاحتجاجات بعد الإطاحة بالبشير

تواصلت الاحتجاجات والتظاهرات ضدّ المجلس العسكري الانتقالي بقيادة عوض بن عوف فاضطرّ هذا الأخير بعدَ أقل من 24 ساعة على استلامهِ لرئاسة المجلس الانتقالي إلى التخلّي عن منصبه وتعيين الفريق عبد الفتاح البرهان رئيسًا جديدًا للمجلس. بعد ذلك؛ أدى البرهان اليمين الدستورية لاستلام مهامه رسميًا مُعلنًا بذلك عن مجموعة من القرارات بما في ذلك التعهد بتشكيل «حكومة مدنية» والتأكيد على أنّ أولوية المجلس الرئيسية هي «الحفاظ على الأمن العام»

ولكن مع استمرار عبد الفتاح البرهان بالانفراد بالحكم والإطاحة بالحكومة المدنية في البلاد، بعد ان قام باعتقال رئيس الوزراء عبد الله حمدوك وغيره من كبار الشخصيات المدنية التي كان الجيش قد وافق على اقتسام السلطة معها إلى حين إجراء الانتخابات العام القادم.

استمرت الاحتجاجات المدنية في الشارع السوداني للمطالبة باسقاط حكم العسكر وتلبية مطالب الشعب السوداني ببناء دولة مدنية متعددة الاحزاب، فواجهتها قوات الأمن بالقمع والاعتقالات.

ليرتفع عدد المواطنين الذين قتلوا إلى 29 مواطنًا على مدار7 أشهر من الاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية وعودة الحكم للمدنيين، عقب وصول قائد الجيش عبد الفتاح البرهان للسلطة وإطاحته بالمكون المدني في ديسمبر 2021.

اترك تعليقا