وفاة الشاعر العراقي مظفر النواب عن عمر يناهز 88عاماً

أعلنت وسائل إعلام عربية عن وفاة الشاعر العراقي عبد المجيد مظفر النواب عن عمر يناهز 88 عاماً، في مشفى الشارقة بدولة الإمارات العربية بعد صراع طويل مع المرض.

وقد نعى مدير عام دائرة الشؤون الثقافية في وزارة الثقافة العراقية عارف الساعدي الشاعر عبد المجيد مظفر النواب على صفحته في الفيسبوك.

والنواب من مواليد 1/مايو 1932، ولد في العاصمة العراقية بغداد وتخرج من جامعة بغداد، وصف النواب كأحد أهم شعراء العراق بالعصر الحديث. وهو سليل عائلة أدبية ثرية تنتمي إلى البيت الهاشمي، وكان جده لوالده يقرض الشعر بالعربية والفارسية.

ويعد النواب أحد أهم السياسين في العراق حيث ألتحق النواب بالحزب الشيوعي العراقي وهو لا يزال في الكلية، وتعرض للتعذيب على يد الحكومة الهاشمية بعد الثورة العراقية عام 1958 التي أطاحت بالنظام الملكي.

وتعرض الشاعر للملاحقة والسجن في العراق منذ الحكم الملكي، عاش بعدها في عواصم عربية عدة منها بيروت ودمشق، إضافة لمدن أوربية أخرى.

اشتهر النَّواب بقصائده الثورية القوية والنداءات اللاذعة ضد الحكام العرب، وقضى معظم حياته منفيا، في بلدان مختلفة، بما في ذلك سوريا ومصر ولبنان وإريتريا.

اترك تعليقا