مصري يقتل سوريين اثنين ويجرح الثالث جراح خطيرة في الكويت

صورة تعبيرية

أقدم مواطن مصري على قتل عاملين سوريين وجرح ثالث جراحه خطيرة، خلال مشاجرة على ترتيبات العمل داخل أحد المطاعم في منطقة الفنطاس بالكويت .

و‏سلّم الجاني نفسه لرجال الأمن، وتم تسجيل قضية قتل عمد بحقه وإحالته لجهات الاختصاص لاتخاذ اللازم بحقه.


وأوضحت صحيفة “الرأي” الكويتية أن الجاني الذي يعمل كمعلم شاورما، اعترف أن خلافاً نشب بينه وبين العمال الثلاثة على ترتيبات العمل داخل المطعم، أدى إلى عراك بالأيدي، ما دفعه إلى أن يستل سكين الشاورما التي يستخدمها ويوجه طعناته للسوريين.

وذكرت صحيفة “الأنباء” الكويتية إن الجاني اعترف بجريمة القتل التي أودت بحياة عاملين سوريين وإصابة آخر بطعنات في البطن، وقال إنه “ارتكب الجريمة لاعتياد المجني عليهم إهانته والتقليل من شأنه”.

ونفى الجاني التخطيط لارتكاب الجريمة، مشيراً إلى أنّ “ما جرى أمر لحظي بعد مشادة كلامية بسبب خلاف في العمل”، موضحاً: “بشكل غير شعوري وجدت نفسي قد توجهت إلى أخذ سكين وطعنت المجني عليهم طعنات نافذة”.

ونقلت الصحيفة عن مصدر أمني أن القاتل سيُحال إلى النيابة العامة في غضون الأيام القليلة المقبلة بعد استكمال التحقيقات، على أن توجّه له تهمة القتل العمد باستخدام سكين ذي نصل كبير.

وكانت عمليات وزارة الداخلية تلقت بلاغاً أول من أمس، قبل الإفطار، يفيد بوقوع مشاجرة داخل أحد المطاعم في منطقة الفنطاس، أدت إلى وفاة أحدهم، فتوجهت دورية أمنية، يرافقها رجال الطوارئ الطبية، وعند وصولهم، وجدوا جثة القتيل، إضافة إلى شخصين آخرين مصابين بطعنات (أحدهما فارق الحياة أمس داخل المستشفى)، وبالتحقيق الأولي، تكشّف أن الثلاثة يعملون في المطعم وجميعهم من الجنسية السورية، فيما هرب الجاني الذي يعمل معهم، وهو من الجنسية المصرية.

اترك تعليقا