قوات الاحتلال تقتحم المسجد الاقصى، و تعتقل المئات من المصلين

قوات الاحتلال تقتحم المسجد الاقصى

المسجد الاقصى_التقرير نيوز. قوات الاحتلال الاسرائيلي تقتحم المسجد الاقصى، صباح يوم الجمعة15/4 و تطلاق العيارات النارية، مما أدى لإصابة ما يقارب 152 شخص و اعتقال 400 اخرين.

وكانت قوات الاحتلال أعادت اقتحام المسجد الأقصى المبارك، وأفرغت المسجد من المصلين وأغلقت جميع أبوابه. كما أغلقت قوات الاحتلال، كافة الأبواب المؤدية إلى المسجد الأقصى، عدا باب حطة. كما وضعت شرطة الاحتلال، المتاريس الحديدية عند مدخل باب العامود، وأغلقت كذلك شوارع في محيط البلدة القديمة، ومنعت دخول الشبان من باب العامود إلى البلدة القديمة. ولاحقا، أعادت قوات الاحتلال فتح أبواب المسجد أمام المصلين.

وأكّد مصلون أنهم مُنعوا من الدخول إلى المسجد من قِبل عناصر الاحتلال. وأطلقت قوات الاحتلال قنابل الصوت والغاز على الشبان والنساء والمسنين، وردّ الفلسطينيون بإلقاء الحجارة والمفرقعات النارية تجاه قوات الاحتلال.

وقالت وكالة (وفا): إن قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع الذي أطلقه الاحتلال داخل المسجد القبلي، أدى إلى لحاق أضرار مادية فيه، وتحطم بعض نوافذه.

وأكد المتحدث باسم الهلال الأحمر في القدس محمد الفتياني، أن الجمعية في القدس، أقامت مستشفى ميدانيا داخل الأقصى، وأن طواقمها تعاملت مع أكثر من 160 إصابة، بينها مسعفون وصحفيون، مشيرة إلى أن معظم الإصابات تركزت في المناطق العلوية من الجسم، فيما تم نقل 27 إصابة الى مستشفيات القدس. واضاف أن جمعية الهلال الأحمر استنفرت جميع طواقمها بوجود 4 سيارات إسعاف، إضافة إلى طواقم من مؤسسات أخرى، وتمكنت من إخلاء معظم الإصابات رغم إجراءات الاحتلال.وتابع الفتياني أن أربعة من طواقم الجمعية أصيبوا في اعتداءات قوات الاحتلال التي هاجمت سيارتي إسعاف تابعتين للجمعية.

اقرأ أيضاً:

شهيد و 14 جريح عقب اقتحام قوات الاحتلال مخيم جنين

استشهاد فلسطينية برصاص قوات الاحتلال الاسرائيلي غربي بيت لحم

وساطة مصرية لخفض التصعيد و الافراج عن المعتقلين

اترك تعليقا