محادثات بين إيلون ماسك و مجلس إدارة تويتر، لمناقشة تفاصيل عرضه الاخير

بعد اجتماع ماسك مع مساهمي تويتر سعيًا منه لدعم عرضه. مجلس إدارة تويتر يبدأ مفاوضات، مع إيلون ماسك، بعد أن جذبهم بتفاصيل تمويل عرضه للاستحواذ على المنصة الذي قدمه بقيمة 43 مليار دولار.

تويتر يحتاج إلى أن يكون خاصًا ليغدو منصة حقيقية لحرية التعبير

إيلون ماسك

وقد ذكرت وكالة بلومبيرج مصدر مطلع إن الملياردير الأمريكي إيلون ماسك بدأ اتصالات مع شركاء محتملين من مؤسسات التمويل الأمريكية لتوفير التمويل اللازم لعرضه للاستحواذ على شركة منصة التواصل الاجتماعي تويتر مقابل 43 مليار دولار.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن المصدر القول، إن ماسك مالك ورئيس شركة صناعة السيارات الكهربائية الأمريكية تسلا، عقد محادثات مع مستشاريه بشأن الاتفاق مع شركاء محتملين لتمويل الصفقة.

وقد قدم الملياردير الأمريكي إيلون ماسك الأسبوع الماضي عرضًا مغريًا للاستحواذ على شركة تويتر بالكامل مقابل 43 مليار دولار.

وكان قد قال ماسك “عرضي هو أفضل عرض نهائي لدي، وإن لم يتم قبوله ، فسوف أحتاج إلى إعادة النظر في موقفي كمساهم”.

ويمتلك ماسك أكثر من 87 مليون سهم في تويتر تتجاوز قيمتها 3.5 مليار دولار.

ويذكر أن الملياردير الأمريكي مستخدم متكرر لتويتر ولديه أكثر من 80 مليون متابع، لكنه انتقد مؤخرًا نهجها في حرية التعبير وقال إنه يفكر بجدية في بناء منصة تواصل اجتماعية جديدة.

وقد رفض الملياردير السعودي الأمير الوليد بن طلال عرض الملياردير إيلون ماسك شراء تويتر نقداً مقابل 54.20 دولار للسهم

وأضاف، “لا أعتقد أن العرض المقترح من إيلون ماسك لشراء تويتر مقابل 54.20 دولار للسهم يقترب من القيمة الجوهرية للسعر بالنظر إلى آفاق نموه…. كوني أحد أكبر المساهمين في تويتر، أرفض هذا العرض”.

ويعتبر إيلون ماسك أغنى رجل بالعالم بحسب وكالة “فوربس” ويملك شركة “تسلا” للسيارات الكهربائية، بالإضافة لشركة اكتشاف تقنيات الفضاء “سبيس إكس”

قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا