الصحفي كنان وقاف خارج السجن بعد انتقاده للحكومة السورية

أفادت مصادر رسمية سورية، عن أطلاق سراح الصحفي كنان وقاف بعد شهور من اعتقاله حيث اعتقل في شهر فبراير من العام الحالي.

وقد اعتقل الصحفي كنان وقاف على خلفية، نشره لمنشورات على الفيسبوك ينتقد فيه استقبال رئيس النظام السوري “بشار الاسد” على الفنانة سلاف فواخرجي وزوجها السابق وائل رمضان في ظل حالة الغليان التي كان يعيشها الشارع السوري بسبب رفع الدعم الحكومي عن بعض المواد الغذائية.

وقد نشر الصحفي وقاف فيديو اخير له وهو يوصي بزوجته واولاده، وأضاف وقاف بأن مجموعة مسلحة تابعة لقوات الأمن اقتحمت مكان سكنه متسلحة بالسلاح الثقيل، وكأنها آتت لاعتقال مسلح من داعش، بحسب قوله.

ويذكر بأن الكثير من أبناء الشعب السوري تضامنوا مع الصحفي المعتقل، معبرين عن سخطهم بمظاهرات خرجت بمحافظة السويداء تطالب بإطلاق سراحه.

ويعمل وقاف في جريدة الوحدة، وينحدر من محافظة طرطوس،وهو من مواليد 1982.

يذكر أنّها ليست المرة الأولى التي يُعتقل فيها الصحفي وقاف حيث تم اعتقاله سابقا قبل أن يُفرج عنه مجدداً بحجة تشابه الأسماء، ليتم الافراج عنه بعد بضعة أيام.

وتُعتبر سوريا من أسوء الدول فيما يخص حرية التعبير حيث صُنفت بالمركز السابع على مستوى العالم في التصنيف السنوي لحرية التعبير الصادر عن منظمة مراسلون بلا حدود عام 2021.

اترك تعليقا