ايران تحظر استيراد هواتف ايفون

تصدر هاشتاغ ايفون الترند الإيراني على مواقع التواصل الاجتماعي ردا على أخبار تفيد بحظر أجهزة آيفون التي تنتجها شركة أبل الأميركية في البلد.

وقد أشار موقع Middle East Eye البريطاني، الى عدم تمكن مستوردين إيرانيين من تسجيل طلبات جديدة لهواتف آيفون على النظام الذي تُديره وزارة الصناعة والتعدين والتجارة الإيرانية عبر الإنترنت، في خطوة تؤكد حظر الهواتف التي تصنّعها شركة “آبل” الأميركية.

وعبر الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي عن سخطهم من سياسة الحكومة الايرانية فيما يتعلق بحظر أستيراد هواتف ايفون.

‬⁩ وتعتبر ايفون واحدة من أكثر الهواتف شعبية بين الإيرانيين لكن السلطات الآن تريد تضييق الخناق على استخدامها. وتحظر شركة أبل بيع منتجاتها في إيران وليس لديها وكلاء رسميون في البلاد، لكن لا يزال آيفون أحد أكثر الهواتف شعبية بين الإيرانيين.

وعلى الرغم من الصعوبات الاقتصادية التي يواجهها الشعب الايراني في ظل العقوبات الاجنبية وعلى رأسها الولايات المتحدة الامريكية، فإن الإيرانيون ينفقون مبالغ طائلة للحصول على أخر إصدارات هاتف ايفون، عن طريق مستوردين يجلبونها إلى ايران من دول الجوار.

وسبق أن أثارت تغريدة للمرشد الإيراني علي خامنئي على حسابه على “تويتر” دعا من خلالها إلى منع استيراد الهواتف الأميركية – في إشارة إلى أجهزة “أيفون” ردودَ فعلٍ كثيرةً بين المواطنين الإيرانيين، ليتبين فيما بعد بأن التغريدة قد نشرت من هاتف ايفون مما أثار موجة كبيرة من السخرية تعرض لها المرشد.

قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا