بحضور الرئيس التركي، زرع أول شتلة بحديقة الأمة

وكالة الاناضول

بحضور جماهيري كبير، البدء بمشروع تحويل مطار اتاتورك ليصبح حديقة الأمة. لتكون بدورها أكبر مساحة خضراء في مدينة اسطنبول.

شارك الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بزراعة أول شتلة في حديقة الأمة، والتي ستقام بمكان مطار أتاتورك سابقًا والتي تبلغ مساحته بـ76.5 مليون متر مربع.

وكان الرئيس اردوغان قد قام بتوجيه دعوة عامة للمواطنين الأتراك لزراعة اول شتلة في حديقة الأمة وأيضًا لإحياء الذكرى 569 لفتح مدينة القسطنطينية على يد السلطان العثماني “محمد الفاتح”.

وبحسب وكالة الاناضول، سيتم زراعة 145 ألف و 300 شجرة وهو رقم أستلهم من عام فتح اسطنبول (1453) على مساحة 5 مليون و61 ألف متر مربع. وسيحظر دخول السيارات والدراجات النارية، ليستطيع كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة والاطفال من التجول في الحديقة بأمان.

وقال الرئيس اردوغان، أثناء الافتتاح بأنه لن يتم هدم الأبنية داخل المطار وسيحاول ترميمها و بالإضافة للإبقاء على مدرج المطار، ليقام فيها المهرجانات المحلية والدولية التي تقام في مدينة إسطنبول.

أكبر منتزهات العالم

ستكون حديقة الأمة والتي من المقرر افتتاحها في 2023، خامس أكبر حديقة داخل المدن في العالم، بعد متنزه بيتسفسكي في روسيا، ومتنزه غابة مونسانتو في البرتغال، وفيرمونت بارك بالولايات المتحدة، وفينكس بارك بآيرلندا.

و من الجدير بالذكر، أنه سيتم غدًا افتتاح مساحة والتي ستكون بدورها مثالًا مصغر لحديقة الأمة ، وقد تم فيها غرس شجرة زيتون تبلغ من العمر 350 عاماً، وأشجار زيزفون تتراوح أعمارها بين 50-60 عاماً، وأشجار الدلب، ومختلف أنواع الزهور.

وفي 6 أبريل/نيسان 2019، ودّع مطار “أتاتورك” الدولي آخر رحلاته الخارجية المجدولة، التي توجهت من إسطنبول إلى سنغافورة، وذلك بعد نقل عمليات الطيران إلى مطار إسطنبول، الذي افتتحه الرئيس أردوغان في أكتوبر/تشرين الأول 2018.

قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا