أكثر من 35 قتيلاً ومئة جريح في ضربة صاروخية روسية على محطة القطارات كراماتورسك

ضربة روسية محطة قطارات

مع استمرار الهجوم الروسي على اوكرانيا الذي بدأ في 24/شباط والذي وصل إلى يومه 44. صرحت السلطات الأوكرانية أن ضربة صاروخية روسية استهدفت محطة قطارات كراماتورسك.

قالت السلطات الأوكرانية أن استهدافًا وقع في ظهر اليوم لمحطة قطارات كراماتورسك بدونيتسك. كانت تستخدم لإجلاء الفارين من القصف الروسي على المدينة. خلف إلى مقتل 35 مدنياً و أكثر من 100 جريح.

صرح رئيس السكك الحديدية الأوكرانية، ألكسندر كاميشين، على تطبيق “تيليغرام” للمراسلة، إنّ الضربة وقعت يوم الجمعة في كراماتورسك. وهي مدينة في منطقة دونيتسك.
وقال حاكم المنطقة بافلو كيريلينكو، إنّ آلاف الأشخاص كانوا في محطة القطار وقت الضربة، يستعدون للإجلاء إلى مناطق أكثر أماناً حيث تركز روسيا قواتها شرقي أوكرانيا.

فيما نفت بدورها روسيا علاقتها بالضربة الصاروخية على محطة القطارات. واتهمت الغرب بالوقف وراء المجزرة, مدعية أن نوعية الصواريخ التي أستخدمت باستهداف المحطة، مستخدمة من قبل الجيش الاوكراني.

أجبرت العملية العسكرية الروسية على أوكرانيا المستمرة منذُ 24/شباط، أكثر من 4 ملايين أوكراني إلى اللجوء، إلى جانب مقتل وإصابة الآلاف وتشريد ربع سكان البلاد. وحولت مدناً كاملة إلى أنقاض وتسببت العملية العسكرية في فرض الغرب قيودا وعقوبات تستهدف الاقتصاد الروسي و رجال الأعمال الروس، كما أدت إلى فرض ما يشبه العزلة التامة عالمياً على روسيا.

اقرأ أيضاً:

قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا